انفلات أسعار الحديد
Image

انفلات أسعار الحديد

مشاركة :

المال _ عمر سالم

واصلت شركات الحديد رفع أسعار منتجاتها، بمتوسط زيادة 350 جنيهًا للطن دفعة واحدة، لسجل سعر تسليم المصنع نحو 12750 جنيهًا، و13 ألف جنيه للمستهلك فى المتوسط.

أكد عدد من التجار والوكلاء انخفاض التسليمات من جانب الشركات، كما أوقفت بعض الكيانات تسلم أى إيداعات جديدة.

وشهدت أسعار الخامات ارتفاعات ملحوظة عالميًّا خلال الأيام الماضية، وسجل طن خام «البليت» 570 دولارًا، وصعدت أسعار الخردة لنحو 355 دولارًا للطن.

قال خالد الدجوى، العضو المنتدب لشركة الماسية لتجارة الحديد، إن 8 شركات ومصانع حديد أعلنت زيادات جديدة فى الأسعار بداية من أمس، وسجل متوسط سعر طن الحديد تسليم المصنع نحو 12750 جنيها، مقابل 12225، خلال الأسبوع الماضى، وتجاوز الطن للمستهلك 13 ألف جنيه.

وأضاف الدجوى لـ«المـال» أن شركة حديد بشاى سجلت أعلى الأسعار بنحو 12770 جنيها تسليم المصنع، تليها شركتا حديد الجارحى والسويس للصلب، بنحو12750جنيها تسليم المصنع مقابل 12400 جنيه للطن يوم الجمعة الماضى، فيما حققت حديد المصريين 12720، بدلاً من 12375 جنيها 11 مارس الجارى.

وأشار إلى أن «حديد عز» سجلت أقل سعر بعد إعلانها زيادة أسعارها 8 مارس الماضى محققة 12230 جنيهاً تسليم المصنع، كما أعلنت «الجيوشى» للصلب 12650 جنيهاً سعرا للطن بزيادة 350 جنيهاً، وسجل مصنع المراكبى للصلب نحو 12650 جنيهاً بدلاً من 12300، و12300 جنيه للطن من مصنع مصر ستيل.

وأكد الدجوى أن هناك تراجعا فى التسليمات من جانب المصانع بشكل كبير، خاصة حديد عز، كما أن الطلب على الحديد تراجع ولا يتعدى %50 خلال الفترة الحالية، مؤكداً أن بعض التجار يتكبدون خسائر نتيجة الارتفاعات المتزايدة بشكل مستمر.
  وكشف مصدر بغرفة الصناعات المعدنية أن الطاقة الإنتاجية للمصانع لا تتعدى %70 حاليًا، كما أن بعض المصانع أوقفت تسلم إيداعات جديدة نتيجة ارتفاع أسعار الخامات عالميًّا.

وأشار إلى زيادة أسعار البليت والخردة 20 دولارًا لكل منهما الأسبوع الجارى، ليسجل الطن 570 و355 دولارًا على التوالى، مقابل 550 و330 دولارًا الأسبوع الماضى.

وأشار أحمد الزينى، رئيس شعبة مواد البناء بغرفة تجارة القاهرة إلى عقد اجتماع طارئ عقب التشكيل الجديد لمجلس الشعبة خلال ساعات، لمناقشة تأثير الأسعار الجديدة للحديد والأسمنت على المبيعات وحركة البناء والتشييد بصفة عامة.

وطالب الزينى الحكومة بضرورة مراجعة سياساتها التجارية التى تحد من الاستيراد خاصة ما يتعلق بسلعتى الحديد والأسمنت، لافتاً إلى انه لا يوجد حديد مستورد حالياً بعد فرض رسوم إغراق عليه مؤخراً.

فى سياق آخر قال عبدالخالق فرحات، أحد تجار مواد البناء، إن أسعار طن الأسمنت بلغت أعلى ارتفاع فى تاريخها ليسجل نحو 1230 جنيها للمستهلك.

وأوضح فرحات أن سعر أسمنت السويدى هو الأعلى بالسوق حالياً وسجل نحو 1180 جنيها تسليم المصنع ونحو 1230 للمستهلك، فيما يصل سعر أسمنت الممتاز لنحو 1160 جنيها تسليم المصنع مقابل 1210 جنيهات للمستهلك، لافتاً إلى أن هناك شبه توقف فى المبيعات خلال الفترة الحالية.

المصدر : انفلات أسعار الحديد

طباعة

مشاركة :

أضف تعليقا